الوحدات يعزز صدارته ويقترب من حسم اللقب أرسنال يؤكّد تأهله بتجديد الفوز على ميلان الوحدات يحل ضيفا على المنشية برسم الفوز وحيازة كامل نقاط المباراة يونايتد يتخطى ليفربول ويؤكد جدارته بالوصافة برشلونة دون ميسي يفوز في أرض ملقا الوحدات يُضيع نقطتين ثمينتين في مشوار الدوري و يتعادل سلبياً مع الأهلي في الطريق نحو إحراز البطولة الوحدات يلاقي الأهلي بجاهزية عالية الدردور يقود الوحدات لاقتناص فوز غالي على الرمثا و يُعمّق الفارق الوحدات الواثق يواجه تطلعات الرمثا في لقاء لن يخلو من القوة والإثارة لجنة العلاقات العامة تدعو الجماهير للمساهمة بمكافآت الفوز للفريق الأول

الوحدات يتنازل عن الصدارة لصالح الرمثا


تنازل الأخضر عن صدارة دوري المحترفين بعدما خسر مباراة قمة الجولة الخامس أمام الرمثا صفر – 1 في المباراة التي احتضنها ستاد الحسن بمدينة اربد مساء الاحد في ختام الجولة لخامسة من البطولة.
ليتجمد رصيد فريقنا عند 8 نقاط ويتراجع للمركز الثالث، بدوره اقتنص الرمثا الصدارة وحيدا بعد أن رفع رصيده النقطي إلى 10 نقاط مستغلا تعثر المطاردين كالجزيرة الذي تعادل مع البقعة 1-1 مساء الاحد أيضا.

أداء سلبي وهدف رمثاوي

لم يقدم الأخضر المأمول منه في الحصة الأولى خصوصا ان العشوائية في أداء اللاعبين كان حاضرا وعدم التركيز في العديد من الكرات والثقة الزائدة التي اثرت سلبا على أداء الفريق فكانت تحركات الظهيرين محمد الدميري مكشوفة لدى دفاعات الرمثا بينما كان خط وسط الأخضر الذي شغله سعيد مرجان ورجائي عايد واحمد الياس وعبد الله ذيب مشغول في محاولات السيطرة عليه بعد ان كانت الغلبة للاعبي الرمثا ليظل رأسي الحربة للوحدات بهاء فيصل وحمزة الدردور وحيدين بين كومة من المدافعين.
فرص الوحدات في الشوط الأول كانت قليلة وغير مؤثرة لعل ابرزها كانت تسديدة سعيد مرجان في الدقائق الأولى والتي علت مرمى الشطناوي بقليل.
الرمثا بدوره عرف كيف يتعامل لاعبوه مع مجريات اللقاء خصوصا مع إصرار لاعبيه على التقدم نحو مرمى شفيع وتهديد مرمانا بالكرات فهدد مصعب اللحام المرمى بكرات خطيرة قبل ان يستغل خطأ من طارق خطاب في إبعاد الكرة ليسددها قوية وزاحفة داخل المنطقة على يمين عامر شفيع معلنا هدف الرمثا الأول في الدقيقة 26.
بعد الهدف حاول لاعبونا التقدم نحو مرمى الشطناوي لكنهم عانو من غياب الفعالية الهجومية خصوصا انهم اعتمدوا على الكرات الطولية التي تعامل معها دفاع الرمثا بسهولة وابعد الكرات قبل وصولها إلى المناطق الخطرة ليظل الشطناوي بعيدا عن التهديدي على عكس شفيع الذي انقذ مرمانا من هدف محقق بعد تسيدية قوية ومن على بعد امتار قليلة لمصعب اللحام بأعجوبة لينتهي الشوط الأول على هذا النهج وبتقدم الرمثا بهدف نظيف.

new

إقرأ أيضاً: