تصفيات كأس العالم: سوريا تخطف فوزاً قاتلاً وتنعش آمالها تصفيات كأس العالم: “الأخضر” يقطع خطوة أخرى تقرّبه من حلم المونديال الوحدات والأهلي على ثرى فلسطين .. للمشاركة في بطولة القدس الدولية الرابعة إعلان دعوة لإجتماع الهيئة العامة بنادي الوحدات الوحدات سـ20ــن يطوي عِناد الأهلي بهدف قاتل .. ويواصل سلسلة إنتصاراته أبرز قرارات مجلس الإدارة .. دعوة الهيئة العامة للإنتخابات .. وتشكيل وفدي كأس الإتحاد الآسيوي الرباط الصليبي تُطل من جديد وتُبعد الباشا .. وإستدعاء زيد جابر .. آخر أخبار النشامى محمد مصطفى يودع الموسم مبكراً .. وتعافي الذيب وهشام .. والتدريبات تبدأ يوم الثلاثاء الوحدات سـ16ـن يفتك الصدارة مع شباب الأردن ويعقدها مع الجزيرة .. بعد تعادله مع الفيصلي 5 آلاف دولار مكافأة للفريق بعد الفوز على منشيه بني حسن في دوري المناصير

أهم ما جاء في المؤتمر الصحفي لمباراة النشامى و قيرغزستان

8
قال بول بوت المدير الفني لمنتخبنا الوطني بأنه يعي أهمية هذه المباراة على وجه التحديد، ولذلك لا بد من تحقيق الفوز، لكن اللعب من أجل الفوز وخارج الديار يحتاج لمنطقية وواقعية في اللعب والأداء.
وأضاف بوت خلال المؤتمر الصحفي الذي يسبق المواجهة المرتبقة والتي تجمع النسامى مع قيرغسستان يوم غد الثلاثاء و الذي عقد اليوم بمقر الاتحاد القيرغيزستاني بأنه يدرك قدرات المنتخب القيرغيزستاني جيدا وهو يضم عدد من اللاعبين المميزين الذين يجب فرض رقابة لصيقة عليهم.

وأشار بول بوت في رده على سؤال موفد اتحاد الإعلام الرياضي:” نعم المباراة مهمة لكل الأردنيين، فالفوز سيعزز الحظوظ، والخسارة ستخلط الأوراق، نحن سنجتهد في سبيل الفوز، فكل منتخب يطمح دائما لتحقيق الفوز بعيدا عن حسابات الأرض والجمهور”.

وأوضح بوت:” معسكر تركيا عائد بفوائد عديدة على اللاعبين حيث رفع منسوب انسجامهم، وتم منحهم التعليمات المناسبة للتعامل مع قدرات المنتخب القيرغيزستاني الذي خضع للتحليل والدراسة سواء فيما يتعلق بنقاط القوة أو الضعف”.

وتابع بوت:” لا نريد أن نختلق الأعذار، نعرف ظروف الأجواء، ربما تفاجئنا بالثلوج وسوء ارضية الملعب التدريبي، لكن علينا أن ننسى ذلك، تنتظرنا 90 دقيقة مهمة علينا أن نبذل كل جهد ممكن في سبيل اسعاد الجماهير الأردنية، ولا بد من احترام قدرات خصمنا حيث واجهناه في لقاء الذهاب وهو يمتلك عناصر جيدة”.

إلى ذلك قال عامر شفيع قائد منتخبنا الوطني بأن النشامى يدركون حجم المسؤولية وقوة التحدي المنتظر، حيث واجهنا قيرغيزستان في لقاء الذهاب وهو منتخب ليس بالسهل تحقيق الفوز عليه، لكننا نمتلك التصميم، رغم صعوبة الظروف .

وقال شفيع :” نعم حافظت على نظافة شباكي في لقاء الذهاب، واسعى للمحافظة على نظافة شباكي في لقاء الاياب، فالمحافظة على نظافة الشباك ستشكل حافزا مستمرا للاعبين لتسجيل هدف الفوز، وسابذل كل جهد مطلوب وسأكون بمشيئة الله مصدر ثقة لرفاقي اللاعبين داخل الملعب”.
وتابع شفيع:” كلنا اسرة واحدة في المنتخب، نتدرب نحن حراس المرمى بقيادة المدرب وليد ميخائيل، لا يهمنا من يلعب، ما يهمنا فقط العودة بنقاط الفوز”.

وختم شفيع حديثه بالقول:” سأخوض المباراة الدولية رقم 160، وهو رقم يعني لي الكثير، وكل املي ان نعود بالنقاط الفوز لنسعد جماهيرنا الغالية”.

بدوره أكد الروسي اليكس مدرب قيرغيزستان بان منتخبه يبحث عن صورة جديدة اكثر اشراقا بعد الخسارة القاسية امام استراليا.

وقال اليكس:” لن نفتقد الآمال، ما يهمنا بالدرجة الأولى ان نحقق الفوز على منتخب الأردن فهو منتخب قوي وحقق انتصارات لافتة بالفترة الماضية”.

وتابع اليكس:” من حقنا ان ندافع عما تبقى من حظوظ، نعرف المنتخب الأردني جيدا ويمتلك عناصر مميزة من حراس المرمى وحتى المهاجم، ولكن في ذات الوقت لدينا الحافز القوي لتحقيق الفوز لارضاء جماهيرنا”.

موفد اتحاد الإعلام الرياضي

إقرأ أيضاً: